اخبار الاعاقة

بلدية غزة توقع مذكرة تفاهم لمواءمة شاطئ البحر لذوي الإعاقة

بلدية غزة توقع مذكرة تفاهم لمواءمة شاطئ البحر لذوي الإعاقة
2018-03-10

وقع رئيس بلدية غزة م. نزار حجازي، مذكرة تفاهم مع رئيس شبكة الأجسام الممثلة للإعاقة (حمزة دردس، لمواءمة شاطئ البحر لاحتياجات ذوي الإعاقة.

جاء ذلك خلال لقاء عقد في مكتب رئيس البلدية في المبنى الرئيس بمدينة غزة، حضره مدير عام الهندسة والتخطيط د. نهاد المغني، ومدير وحدة التعاون الدولي محمد الحلبي، إلى جانب مسؤول البرامج في مؤسسة الإعاقة الدولية أسامة حمدان، ورئيس نادي السلام الرياضي لذوي الإعاقة محمد العربي، وممثل جمعية المعاقين حركياً ظريف الغرة.

وأكد م. حجازي أن بلدية غزة تقف إلى جانب ذوي الإعاقة وتحاول دعم صمودهم وتعزيز دورهم في عملية صنع القرار، مشيرًا إلى دمج البلدية لممثلين عن ذوي الإعاقة في اللجان التخصصية لإعداد الخطة التنموية المحلية لمدينة غزة للأعوام الأربعة القادمة.

وأوضح أن بلدية غزة وقعت في يوليو/ تموز عام 2015، على ميثاق الشرف والتعهد بتطبيق بند الحق في المواءمة للأشخاص ذوي الإعاقة، وكانت أول بلدية في قطاع غزة توقع على هذا الميثاق.

من جهته؛ أشاد دردس بدور البلدية في دعم الأشخاص ذوي الإعاقة والموافقة على تنفيذ هذا المشروع على شاطئ بحر غزة، مؤكدًا أن هذا المشروع سيسهل عملية وصول الأشخاص ذوي الإعاقة إلى شاطئ البحر كباقي المواطنين.

ويهدف المشروع إلى بناء مكان عام على شاطئ بحر مدينة غزة، يسهل الوصول إليه من قبل الأشخاص ذوي الإعاقة، لتعزيز شمولية الأماكن العامة وحق هذه الشريحة في الوصول إلى الأماكن الترفيهية المجانية.

بدوره؛ أكد الغرة أن هذا المشروع يهدف إلى دعم وصول الأشخاص ذوي الإعاقة إلى شاطئ البحر ومرافقه، ليكون أنموذجًا لمشاريع مماثلة تحترم حقوق ذوي الإعاقة في الوصول إلى الأماكن العامة في كافة محافظات قطاع غزة.

ويأتي هذا المشروع ضمن مشروع تعزيز قدرة السكان المحليين على الصمود من خلال تعزيز الخدمات الصحية الشاملة وإعادة الإعمار وتعزيز التأهب لحالات الطوارئ للتخفيف من آثار الأزمات المستقبلية المنفذ من قبل مؤسسة الإعاقة الدولية بتمويل من التعاون الألماني.